قصص قبل النوم مكتوبة
U3F1ZWV6ZTQxMDIyNDYzOTc0MTM4X0ZyZWUyNTg4MDUxNzUyMjcwMQ==

قصص قبل النوم مكتوبة

قصص قبل النوم مكتوبة
إخترنا لكم الليلة بداخل قسم قصص قبل النوم مكتوبة مجموعة شيقة من القصص الممتعة ترويها الأم لإبنها قبل النوم من أجل نوم مريح للصغار وتشكيلة جميلة جداً من قصص الأطفال جديدة2020.

الخالة نورا تربي الأرانب
كانت هنالك قرية صغيرة ، تسكن فيها إمراءة تدعى الخالة نورا معروفة جداً في تلك القرية والجميع ينادونها بالخالة نورا فهي إنسانة محبوبة جداً، كانت تعيش في بيت صغيرهي وزوجها وأبنائها ،كانت العمة نورا تمتلك الكثير من  الأرانب وكذلك بعض الحيوانات التي تعيش في المنزل مثل الإوز والحمام وكذلك الجمام وبعض أنواع من العصافير تعيش بأقفاص مخصصة لها وتستطيع أن تتغذى به وتكبر وتنمو وتترعرع هناك مع الأنسان في تآلف العيش مع الإنسان ، لهذا سميت ب الحيوانات الآليفة ، وكان العم عيسى زوج الخالة نورا يربي كذلك بعض الحيونات الآليفة ؛ مثل زوجان من البقر وزوجان أخران من الثيران وحمار وبعض الأغنام والماعز ولكن عددها قليل جداً ليستطيع خدمتها، وكان كذلك يزرع الأرض للفلاحه يذهب كل يوم لأرضه يزرع به المحاصيل البذرية فقط 
كان يزرع القمح والشعير فقط ليقدمها ويطعمها للماعز والأبقار والثيران ويخزن منها أكل لهذة الحيوانات وعلى مدار السنة كاملةً ، كانت الخالة نورا تضع كل يوم الجزر مع عشبه للأرانب التي تربيها وتطعم الإوز والحمام وجميع أنواع الطيور بما في تلك العصافير بأقفاصها على شتى أنواعها، في نفس الوقت كانت تشك بإختلاف أحجام تلك الأرانب التي اشترتها حديثاً قبل ثلاثة أيام، رغم أنها تقدم الرعاية التامة لها مثلها مثل باقي الحيوانات والطيور الأخرى، كان هنالك ماعز متمردٌ عند الخالة نورا ، تتسلل دوماً لتأكل الطعام الذي تضعه الخالة نورا لأرانبها من جزر، رغم أنها هذة أيضا لها طعامها الخاص بها تضعه الخالة نورا لها.
قصص قبل النوم مكتوبة
بالطبع الأرانب هي المستضعفة هنا يؤكل طعامها ولا تستطيع البوح لمربيتها الخالة نورا ،لأن العنزة المستقوية هذة  هددت الأرانب بالضرب إذا باحت بأنها هي من تأكل طعامها ،ومع مرور الأيام أصبحت أرانب الخالة نورا ضعيفةً جداً منهكة القوى لا تقوى حتى على المشي!إستغربت الخالة نورا لأن جميع الحيوانات بصحة جيدة بإستثناء تلك الأرانب!
في ذلك االيوم التي لاحظت فقدان الكثير من الوزن للأرانب، أخذت بالحديث مع زوجها عن ما حصل بالأرانب وما وصل بها الحال دهش زوج الخالة نورا عيسى من كلام زوجنه ونهض من مجلسة كان يتغدى وذهب فوراً إلى بيت الأرانب وأخذ يتفحصها واحدٌ تلو الآخر فدهش مما رأى ، أهذه الأرانب التي إشتريتها لك قبل ثلاثة أيام؟ قالت الخالة نورا: نعم هذة هي يا زوجي.
زعل كثيراً العم حسن زوج الخالة نورا مما رأى وشاهد بعينيه من إختلاف شديد بمظهر وحجم الأرانب حينما إشتراها لزوجته مع مظهرها وحجمها الأن!
فوبخ العم عيسى زوجته الخالة نورا كثيراً وزعل منها ولم يكلمها يوماً كاملاً مع ليلته، فأخذت الخالة نورا تعاتب زوجها وتقول له أنا ما ذنبي هل قصرت بحق الأرانب وعم تقديم الطعام لها لا سمح الله، أو حتى قللت من كمية الطعام المقدم ، لم يعر العم عيسى زوجته الخالة نورا ولا حتى إنتباهه فقد كان

قصص قبل النوم مكتوبة

غضباناً جداً منها ، وبعد مرور أربعة وعشرون ساعةً من مخاصمة العم عيسى  زوج الخالة نورا توصلا بأن يفصلا جحر الأرانب ويبعداه عن حظيرة الماعز وان يضعا الحمار بدلأمن الأرانب في حظيرة الماعز ويبعدا جحر الأرانب بعيداً جداً عن العنزة المتمردة. فكرت العنزة المتمرة كيف سوف تأكل مزيداً من الطعام ؛ فهي لا تشبع خاصة أنها تحب الجزر وتأكل أي شيء يأكله الإنسان ، فالعنزة المتمرة تخاف من الحمار ولا تستطيع تناول طعامه والأرانب أصبحت ليست بجانبها فماذا عليها فعله لتزيد كمية الطعام وكما تشاء، كانت كل يوم تراقب الخالة نورا والعم عيسى من أين يخرجوا وكذلك من أين يأتون بالطعام ؛ ليطعما جميع هذة الحيوانات التي يربونها من أرانب وبقر وثيران وطيوروعصافير...
وأن يقدما الطعام للأرانب بجحرها البعيد جداً عن الحظيرة كذلك ووضع الطعام للماعز، ووضع الحمار عند الماعز بحظيرة الماعز ، وبعد الإنتهاء من إتمام ما توصل إليه كل من الخالة نورا والعم عيسى، في صباح اليوم التالي ، وضعت الخالة نورا الجزر للأرانب والمياة وأهتمت بها أكثر؛ لأنها قاربت على الهلاك ، وفي نفس الوقت قدموا الجزر كالعادة ب المكان المخصص للأرانب كالعادة وقدموا طعام للماعز وكذلك طعام للحمار، وعلى الفور من تقديم الطعام تقدمت العنزة المتمردة وأكلت جميع الجزر وألتهمته وهي تأكل قام الحمار بضربها ،لأن
قصص قبل النوم مكتوبة


هي تقدم لها شعير وقمح أما هو فقد برسيم ويريد أن يأكل الجزر، وبذلك عرف العم عيسى والخالة نورا ما هو سبب تردي الحالة الصحية للأرانب وإقترابها من الهلاك .
أخذت العنزة المتمرة تراقب تحركات الخالة نورا والعم عيسى بكيفية تقديم الطعام إلى كل تلك الحيوانات ومن أين يأتون بالطعام ومن أي بابٍ يخرجون من منزلهم، حقاً إنها كانت عنزة ذكيةً ومتمرةً كذلك ، وفي أحد الأيام إكتشقت العنزة بأن الخالة نورا والعم عيسى يخرجان من الاب الغربي الخلفي لمنزلهما خاصة عند تقديم الطعام للحيوانات وأصبحت تراقب على الدوام وأكتشفت بأحد المرات أن في بعض الأيام حين يذهب لرعاية أرضه يبقي باب منزله فاتحاً فلا يغلقه ورائه ؛ كان باي المطبخ 
وبأحد الأيام أخذت تتسلل تلك العنزة المتمردة الذكية وترى كيس خبز العائلة وتأخذ تقدم فمها وتأكل منه ، وبيقيت على هذا الحال عشرة أيامٍ تقريباً ، إلى أن لاحظ كل من الخالة نورا والعم عيسى بفقدان الخبز وأن ما يقارب نصفه يختفي! أخذوا بمراقبة المكان فكانت العنزة حريصةً جداً علىأن لا يكشفها أهل المنز كل من العم عيسى والخالة نورا ، فإتفقا الزوجان العم عيسى والخالة نورا على إبقاء إبنهما نور بمكان متميز يرى كل شيءفي فناء المنزل
قصص قبل النوم مكتوبة
وفي أحد المرات كان الأبن نور مختبىء خلف حظيرة الماعز ويراقب ، وإذ بالعنزة المتمردة تشاهد باب المطبخ الغربي قد فتح في الصباح الباكرمن قبل العم عيسى عند ذهابه لأرضه لعنايتها فركضت ودخلت المطبخ وأسرعت وفتحت الكيس بفمها واخذت تتناول الخبز هنا وفي هذة اللحظة شاهد الإبن نور العنزة المتمردة تدخل مطبخ المنزل وتأكل خبز العائلة ، وذهب ورائها نور وأمسكها من قرنيها وأخرجها من المنزل . وقال لوالدة عن ذلك فعرفا أخيراً أنها هي التي كانت تأكل طعام الأرانب وخبز العائلة. فنزل العم عيسى ثاني يوم إلى سوق المواشي وقام ببيعها.
قصص قبل النوم مكتوبة
متابعينا ومشاهدين موقع قصص اطفال جديدة2020 
أتمنى أن تكون هذة القصة المتميزة قد نالت إعجاباتكم أنتظر تعليقاتكم.ولا تترددوا ب الإتصال بنا.
  
  
تعليقات
تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة