قصص اطفال جديدة2020
U3F1ZWV6ZTQxMDIyNDYzOTc0MTM4X0ZyZWUyNTg4MDUxNzUyMjcwMQ==

قصص اطفال جديدة2020

العيش في الكوخ



إن الطفل يستمتع في سماع القصص قبل النوم ويحب النوم على سماعها ويمل من تكرار القصص المكررة ، فقررنا أن نضع لكم الليلة في موقعنا قصص اطفال جميلة وجديدة 2020 قصة من 
اجمل قصص اطفال جديدة2020 نسردها الليلة لكم متمنين 
أن تنال على إعجابكم.




في قديم الزمان يحكى أن هنالك كان زوجان كبيران في العمر كان يعيشان في قرية في كوخ صغير ، كانت تلك المراءة العجوز تحب الطبخ كثيراً وتعمل وجبات مميزة كل يوم .
وفي إحدى الأيام قراءت في إحدى الكتب المتخصصة بأنواع المأكولات والحلويات عن الخبزوأختارت تحديداً خبز السمسم
ووضعته بالفرن بعد أن شكلة رغيف الخبز على هيئة إنسان أو دميةٍ صغيرة الحجم  وكونته وملأت عيونه بقطع من الجبن الأبيض
وذهبت وجلست بجانب زوجها في غرفة الجلوس وأخذت تقرأ المجلة الإسبوعية مستمتعةً وهي بإنتظار رغيف الخبز هذا.
وفجأة وإذ بصوت عالٍ قادمٍ من الفرن يقول : دعيني أخرج أرجوك إن الجو حارٌ هنا فهيا أسرعي وأخرجيني وأخذ بصوت عالٍ يطلب منها إخراجه هي استغربت ما هذا الصوت  وأخذت تبحث بالمطبخ لكنها لم تجد شيئاً ، فقالت: من يكون هذا الصوت وأخذت العجوز تفكر من يكون يا ترى وفور فتحها باب الفرن قام سمسم بالركض والخروج فوراً من الفرن لم يصدق الزوجان عينهما ولم يستوعبوا الموقف وأخذوا بالركض وراءه بعد أن ركض الفتى سمسم لخارج المنز ل فقاموا بالمناداة عليه إنتظر يا سمسم فنحن جائعين نريد ان نأكلك.
قصص اطفال جديدة2020.
وأخذوا بتكرار المناداة عليه توقف يا فتى وهو يركض من هنا الفتى سمسم وهم كذلك يقومون باللحاق به من هناك ركضوا قليلا العجوزان وتعبا للأسف لم يتمكنا من الإمساك به فقد كان سريعاً جداً
ودخل الفتى سمسم للمنطقة المجاورة لهم ومرَ ببقرة تأكل عشباً وأخذت تنظر إليه وتقول له: توقف أيها الفتى الصغير تبدو جميلاً أريد أن أكل لكن الفتى أخذ بالركض مسرعاً بعيداً عن هذة البقرة وأخذ يركض ولم يتوقف أبداً عن الجري رأى البقرة تجري وراءه حاولت البقرة أن تمسك به لكن باءت بالفشل إذ كان سريعاً جداً بالنسبة للبقرة كذلك، لم يبتعد كثيراً الفتى سمسم إلى أن واجه حصاناً
وقال له: الحصان أنا جائعاً جداً وأنت تبدو لذيذاً جداً وأنا يجب أن أكلك وأخذ الفتى سمسم بالركض بعيداً وأقصى ما لديه من سرعه 
وقال له الحصان: توقف تبدو لذيذاً توقف أريد أن أكلك بدأ بالجري أسرع وأسرع لم يكن الحصان يريد ان يهرب منه الفتى سمسم فبدأ بالجري أسرع فقام الفتى سمسم بالجرى أسرع ما يمكن ، لا شك بأن الفتى سمسم الذي هرب من العجوزان ومن البقرة ، فكان متأكداً من الهروب من الحصان كذلك ، وقع الحصان أرضاً إثر وقوعه بسبب جذور شجرة كبيرة خارجه من تحت الأرض .

قصص اطفال جديدة2020
فكان الفتى الصغير واثقاً بأن لا أحد يستطيع أن يمسك به وهو يثق جداً بقدراته وكان يجري ناحية الغابة إلى أن رأه ثعلب ماكر ، وقال الثعلب: إن هذا الفتى الجميل سوف يصبح عشاءً لي هذة الليلة وأخذ يفكر الثعلب ونادى الفتى الصغير وقال له: أيها الفتى الصغير توقف أريد أن أتحدث معك عرف الفتى الصغير سمسم بأن هذا الثعلب ماكرٌ وخداع وأخذ يركض واستمر بالركض دون توقف وقام الثعلب بمطاردته وحتى لا ينزعج مزاجه الولد سمسم أخذ يضحك أثناء المطاردة وكان يلهث الثعلب ، فكر الثعلب بأن يمسك الولد سمسم بمخالبة التي يمسك بها فرائسه كالعادة ، وركض وركض إلى أن وصل الفتى سمسم إلى ضفة النهر وأخذ يسبح بالنهر لكنه لا يعرف السباحه وكان خائفاً بأنه سيذوب بمياه تلك البحيرة الصغيرة ، كان يقف بضفة النهر وأخذ يفكر فوصل الثعلب لهناك وقال له: لا تقلق سوف أنقلك لضفة النهر المقابلة فلا تقلق ما عليك سوى الوقوف على ذيلي فأنا أعرف السباحة جيداً فلا تقلق من ذلك ،وبالفعل صدق الفتى سمسم ذلك الثعلب المكار ووقف على ذله وفي الأثناء نزل الثعلب للنهر وهو على ذيله قال له:الثعلب إنني تعبت ما عليك إلى أن تصعد على ظهري لتكون أكثر أمان فأنا منهك جداً ، في هذة الحالة لم يكن لدى الفتلى سمسم خيار إلى أن يفعل ما قاله له الولد سمسم فهو في سريرته كان يعرف أن الفتى سمسم كان يخطط بعقله في شيٍ سيٍ وشريرٍ مثله ، لكنه لم يجعل الثعلب يعلم بشكوكه تجاهه ،أخبر الثعلب الفتى سمسم وقال له: انت ثقيل على ظهري لماذا لا تقفز على رأسي فأجابه الفتى سمسم وقال: لم لا وقفز الفتى سمسم على رأس الثعلب الماكر المخادع بحذرٍ شديدٍ جداً ، وتابع الثعلب وقال له: سيكون من السهل ان أحملك على ظهري وأقتربنا من الجهة المقابلة حينها ستكون حراً طليقاً . 
قصص اطفال جديدة2020
وها نحن قد وصلنا للجهة المقابلة للنهر أخذ الثعلب الماكر المخادع بمسك الفتى الصغير سمسم ورميه بالسماء عالياً وهو يفتح فمه وعيناه مغلقتان مستعداً لإلتهامه ، وعندما فتح الثعلب الماكر المخادع عيناه لم يرى الفتى سمسم على الأرض واقعاً بل على الشجرة متفاجئاً المكار الثعلب من ذلك ، وقال له: الفتى الصغير سمسم حظاً أوفر بالمرة القادمة أيها الثعلب الماكر هذة المرة قم بأكل العظام ،
وراح الفتى الصغير سمسم يركض منطلقا ضاحكاً سعيدأً.







تعليقات
3 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة